Default

الجواد «إمبلم روود» يحقق كأس السعودية

26 February 2022

توج الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد السعودي، ‏‎الجواد «إمبلم روود» لمالكه الأمير سعود بن سلمان بلقب كأس السعودية 2022، في محفل فروسي كبير جرى أمس على ميدان الملك عبد العزيز في الرياض.

وكان الحصان السعودي «مشرف» حقق إنجازاً مماثلاً بعد فوزه بلقب نسخة العام الماضي، ما يمنح الفروسية السعودية زخماً مضاعفاً على المستوى الدولي.

وقدم ولي العهد التهنئة للأمير سعود بن سلمان بن عبد العزيز حيث رفع كأس السعودية فائزاً بالسباق.

كما قدم ولي العهد التهنئة لمدرب الجواد متعب الملوح والخيال وجبرتو راموس اللذين تسلما مجسم حصان، وخوذة الخيال.

وكأس السعودية هي السباق الأكبر والأغلى على مستوى العالم، بجوائز تبلغ قيمتها نحو 35 مليون دولار.

وشارك في الحدث السنوي أبرز الخيل والمدربين والخيالة في العالم، وضم سباقات كبرى ومنافسات تمهيدية ونهائية على مسارات عشبية وترابية على مدار اليومين الماضيين، وسط متابعة عالمية وحضور كبير من عشاق هذه الرياضة العريقة من مختلف الجنسيات.

وشارك 240 جواداً في كل الأشواط، و16 جواداً من عدة دول في شوط كأس السعودية والمصنف من الفئة الأولى.

كما شارك أيضاً عدد كبير من الجياد من الخارج وعلى رأسها 13 من كل من بريطانيا والإمارات، و12 من اليابان، و11 من فرنسا، و9 جياد من الولايات المتحدة الأميركية، و6 من قطر، و5 من إيرلندا والبحرين، و2 من الأرجنتين وإسبانيا، و1 من ألمانيا واليونان.

وصاحبت منافسات كأس السعودية مجموعة من الفعاليات الثقافية الأخرى التي ترتبط بشكل أصيل بالعادات والتقاليد المتوارثة تاريخياً في المملكة.

وأعلنت وزارة الثقافة السعودية مشاركتها بتنظيم جناح القهوة السعودية لعرض المعايشة والتنوع المرتبط بهذا العنصر الثقافي المميز، من خلال رحلة معرفية تنقلت ما بين التقسيمات الجغرافية الخمسة، للاطلاع على تنوع القهوة السعودية وثرائها وقيمتها الثقافية، حيث يشاهد الزائر من خلال مرحلتين أنواع التحميص والبهارات التي تتميز بها كل منطقة من مناطق السعودية، بداية من الجنوب ثم المنطقة الغربية والوسطى والشرقية وصولاً للمنطقة الشمالية.

وكان للفلكلور الشعبي السعودي حضور طاغٍ في المهرجان أيضاً، وشهد حضوراً مميزاً من الزوار الذين استمتعوا بمشاهدة عروض الفنون المختلفة التي تمثل هوية المملكة في جميع مناطقها الشمالية والجنوبية والغربية وكل مكان، إلى جانب منصة احتوت على مجموعة من الموسيقيين، مع تخصيص جناح للأطفال، تضمن سبع ورش تم من خلالها استخدام تقنيات الرسم المختلفة، لتنفيذ أعمال فنية ثقافية عن الخيل، وفق ما أعلنته وزارة الثقافة في وقت سابق.

وأقيمت مجموعة سباقات، يوم السبت، الأول منها كان سباق كأس نيوم، ثم كأس الـ1351، وبعدهما سباق كأس البحر الأحمر، ثم انطلق كأس نادي سباقات الخيل برعاية وزارة الثقافة، وبعده سباق كأس الهبية للخيل العربية الأصيلة، ثم منافسات كأس الديربي السعودي، فكأس الرياض للسرعة، قبل نهاية المسابقات بكأس السعودية الفئة الأولى، والذي كان بمثابة مسك الختام للسباق الأكبر والأغلى في العالم.

وفاز الجواد «أوثورتي» للمالك سيلك ريسينق كمبني ليمتد والمدرب تيتسويا كيمورا وبقيادة كريستوف لومير بالشوط الأول «كأس نيوم للفئة الثالثة»، بالإضافة لفوز الفرس «سونجلين» لمالكه «سنداي للسباقات ليمتد» بالشوط الثاني (كأس 1351 عشبي)، وفو فوز الجواد «سيتي فوليش» لمالكه «شادي ريس هورس كمبني ليمتد» بالشوط الثالث (كأس البحر الأحمر).

أما على مستوى الفائز بالشوط الرابع «كأس نادي سباقات الخيل»، فكان من نصيب الجواد «آن الأوان» لملاكه أبناء الملك عبد الله بن عبد العزيز. وحقق الجواد «هادي دي كارير» للمالك خليفة بن شعيل الكواري الفوز بالشوط الخامس «كأس العبية للخيل العربية الأصيلة» الفئة الثانية. فيما فاز الجواد «باينهرست» للمالك ماديكيت ستيبل وستارلايت ريسنج بالشوط السادس «الديربي السعودي (الفئة الثالثة - أما الشوط السابع) كأس الرياض للسرعة» الفئة الثالثة فكان من نصيب الجواد «دانسينق برينس» للمالك شيزو يوشيدا.

الجواد «إمبلم روود» حقق إنجازاً كبيراً لرياضة الفروسية السعودية
Back to news